مركز راشد لأصحاب الهمم وأﭬايا:
منصة اتصال تكنولوجية لدعم ذوي الاحتياجات

07.10.2019
نضال أبو لطيف
Twitter icon
Facebook icon
LinkedIn icon
e-mail icon
شارك هذه الصفحة مع آخرين
Print Friendly, PDF & Email
دشّنت الرئيسة التنفيذية لمركز راشد لأصحاب الهمم مريم عثمان ورئيس أﭬايا الدولية نضال أبو لطيف على هامش معرض جيتكس، منصة تكنولوجية للتواصل والتعاون للمؤسسات التعليمية المتخصصة بدعم ذوي الاحتياجات الخاصة والتي تم تطويرها بالتعاون مع شركة أﭬايا. وستساعد المنصة الجديدة على تسهيل التواصل بين طاقم العمل والطلبة وأولياء الأمور، وهي تهدف إلى تحسين التجارب التعليمية، وتعزيز الأمان للطلبة وتبسيط الأعمال الإدارية في المركز.
كما تهدف المنصة إلى دعم عملية التعلم عن بُعد والتعلم المستند الى الواقع الافتراضي داخل قاعات الدراسة، وهي مدمجة بمجموعة من أدوات الإدارة التي تحقق عملية تتبع للحافلات المدرسية في الوقت الفعلي، وبث الطمأنينة لدى أولياء الأمور خلال تنقل أبنائهم داخل الحافلات من وإلى المركز.
عثمان أعربت عن "حرصنا على تبني الوسائل التكنولوجية ضمن رؤيتنا الرامية إلى الارتقاء بجودة التعليم وبمستوى الرعاية لهذه الفئة الملهمة من مجتمعنا. وإننا بهذه المناسبة نتوجّه بالشكر لشركة أﭬايا التي تعاونت معنا لتطوير هذه المنصة ذات الطابع الفريد والتي تساهم في تجسيد رؤيتنا على أرض الواقع".
ودعا أبو لطيف بدوره الشركات العاملة في قطاع التكنولوجيا لانتهاج مبدأ "الإتاحة للجميع" في تصميم حلولها، وقال: "يعد التواصل في صُلب التجربة الإنسانية، وإننا نرى أنه من الحقوق الأساسية لأي شخص، أياً كان مستوى قدراته".