الاتحاد الدولي للاتصالات:
لا دليل يدعم اتهامات أميركا لشركة هواوي

12.04.2019
هولين زاو
Twitter icon
Facebook icon
LinkedIn icon
e-mail icon
شارك هذه الصفحة مع آخرين
Printer Friendly and PDF
إياد ديراني

قال أمين عام الاتحاد الدولي للاتصالات هولين زاو وهي وكالة تابعة للأمم المتحدة في لقاء صحافي أنه لم ير حتى الآن دليلا ملموسا وواقعيا يدعم الادعاءات والمزاعم الأمريكية ضد شبكات "هواوي". وأضاف زاو: "أشجع إعطاء هواوي فرص متساوية لتقديم مناقصاتها للعمل على بناء شبكات الجيل الخامس، وفي حال ثبت وجود أي خطأ أثناء عملية التشغيل، فإن بالإمكان حينئذ توجيه الاتهام. لكن إذا لم يكن لدينا أي شيء ضد الشركة ووضعناها في القائمة السوداء، فإنني أعتقد أن هذا غير عادل ولا يصب في صالح تطوير تقنية الجيل الخامس". وكانت الولايات المتحدة قد حثت حلفاءها – بما في ذلك كندا وإيطاليا – على منع شركة "هواوي" من بناء شبكات الجيل الخامس زاعمة إنها تخشى أن تستخدم الصين معدات "هواوي" للتجسس على تلك الدول. كما ورفعت الولايات المتحدة سقف تحذيرها ليصل لتهديد ألمانيا بالحد من المعلومات الاستخباراتية التي تشاركها معها إذا سمحت ألمانيا لشركات الاتصالات الألمانية باستخدام معدات الشركة الصينية. وكانت "هواوي" قد رفعت دعوى قضائية ضد الولايات المتحدة بسبب هذه المزاعم، وتقاضي حالياً الحكومة الأمريكية لمنعها الوكالات الفيدرالية من استخدام معداتها.